التخطي إلى المحتوى

  رواية أميرتي المجنونة الفصل السادس بقلم هناء علام

هنا بصدمة: عارف ي زيااااد مش هيي اللي ورايا صح مش هي 

زيااااد بتمثيل : لا هي وهنتعلق 

هنا : وهي تلف الله ياسين باشة خضتني ي راااجل دا انا كنت خلاص بفكر هروح فين قبل ما انضرب 

ياسين : هو انا مش قولت بلاش الزقت دا في البيت 

زيااد بضحك : ايوا ايوا حصل 

هنا: شوفت ازاي هو قال كدا امتي 

ياسين : وجايباه اندومي بالخضار لي مش انتي عارفة اني بحب الفراغ 

هنا: بس ي يااسين بيه هو دا الموجود عجبك اتفضل معانا مش عجبك روح كل بطاطس مع ماميتو 

ياسين : حسبي الله ونعم الوكيل فيكي ي مفترية انتي منك لله 

هنا بضحكة شريرة : خلاص مفيش اندومي خاالص يلا سلام 

ياسين وهو يمسكها زي حرامي الغسيل كدا : تعالي هنا ي بت انتي انتي هتمشي كلامك عليا ولا ايي ي بت دا انتي مش باينة من الارض 

هنا وهي تفك نفسها:  جراا ايي هو انت ماسك حرامي وبعدين خلاص كل معانا ومش عايزين صداع 

زيااد: طب يلا بسرعه قبل ما أمك تشوفنا وتعمل مننا بطاطس محمرة 

هنا : يلا بسرعه بسرعه 

هنا وهي تجري : قابلت امها 

هنا :هااار اسوح علياا وعلي اياامي خلاص كدا اتعلقت اتعلقت 

ياسين : تعالي ي ماما شوفي بنتك المحترمة جايبة اندومي 

زيااد : انا قولتلها بلاش أمك هتزعل وهي صممت تاكل اندومي 

هنا : ي نهااار كدب عليكم اومال مين اللي كان هياكل معايا طيب 

ياسين وهو متجة لغرفتة : مش عارف 

زيااد: طب س س سلام عندي درس بقااا وكدا 

هنا لامها : طبعا لو حلفتلك ان الواد زيااد اللي جايبة مش هتصدقيني 

الام : انتي لسه هترغي تعاليلي 

هنا بصياح : اعوانك خانوك ي قرمط ي لهووي ياني ياما 

هنا وهي تجري لغرفتها: طب اسمعيني طااه 

الام : ابدا جايبة اندومي البيت وعايزة تاكلية 

هنا: ي ماميتو هو انا جايبة مخدراااات دا اندومي 

الام: وانتي عايزة تجيبي مخدرات كمان ي ساافلة ااهه ما انا معرفتش اربي 

هنا من ورا الباب : فعلا انتي معاكي حق معرفتيش  تربي وانا اشهدلك بكدا 

الام :ماااشي انتي هتروحي مني فين انا قعدالك أهو 

هنا :انا اصلا مش طالعه بقاا خاالص 

الام :هنشوف 

………………………………………………….

في مكان اخر 

احمد لحازم : انا لازم افكر في خطة  اكسرها وانا مش هسييب حقي بقاا ونشوف انا ولا هي 

حاازم: انت حاططها في دماغك ليي دي كانت مجرد خناقة يعني مفيش حاجه لكل دا 

احمد بشر :وهي دخلت دماغي بقااا ومش هسيبها غير لما اخليها تيجي تركع قدامي 

حازم : قول كدا بقااا دخلت دماغك بس اللي اعرفه انها مش من نوعك المفضل ولا ايي 

احمد : ملكش فييه وعايز تخرج منها اخرج انت ومتصدعنيش 

حازم : وعلي ايي معاك يباشاا بس مترجعش في الاخر تقول مش هنكمل 

احمد بغضب : وانا من امتي كنت بخاف من حد جرا ايي ي حازم ما تتظبط وبعدين ميبقااش اسمي احمد ان ما خليتها تندم علي اليوم اللي شافتني فيه 

………………………………………………………………

في صباح يوم جديد مليئ بالأمل والنشااط 

وفي مكان اخر 

سعيد : كيف يعني مش جادرين تلاجوهاا  لتكون الارض انشجت وبلعتها طااه 

مصطفي : ي ابوي لفيت القاهرة كلها وملجتهااش اسال اومها هي اللي ساعدتها تهرب 

سعيد :واني مسالتهااش عاااد ما اني سألتها بس هي مش هتحكي حاجه 

مصطفي : والله لو هلف الكون كله هجيبها اطخها عيارين ونمسح عارنا  بايدنا 

سعيد : لع ي ولدي انت عتتجوزهاا

مصطفي :لع ي ابوي مش عتجوزها جليلة الرباية والحياا دي خلت وشنا اسود بين الناس كيف عايزني اتجوزها

سعيد : لازم تتجوزها ابوها جبل ما يموت كتبلها ورثة كله انت خليها توجع علي التنازل وبعد أكده خليها خدامه ملهااش اي لازمة 

مصطفي : مااشي ي ابوي وانا هحاول تاني انزل ادور عليها 

……………………………………………………………..

عند هنا 

ياسين وهو يهزها: قومي ي هنا يلا كليتك ي هنا  ي هنااااا ي هناااااا 

هنا بنوم: خمسة بس هكمل الحلم 

ياسين : ودا  هتكملية ازاي يعني عرفيني 

هنا بزهق: أهو صحيت اهوو خلاص كدا ارتحت سبني في حالي بقاا

ياسين : صدقي انا غلطان وانا اللي كنت بقول اوصلك وانا رايح شغلي طب خليكي بقاا 

هنا: خد هنا يااض

ياسين : يااض ايي ي بنت الهبلة انتي ختخيبي ولا ايي 

هنا بضحك  وهي تنظر خلفه : الهبلة سمعتك 

الام : انا هبلة ي ياسين مكنش العشم ي ابني 

ياسين : بنتك اللي عصبتني مليش دعوة وبعدين عشم ايي ي ست الكل هو انا وعدتك اتجوزك وسيبتك ولا اييي 

الام: انا لو خلفت جوز أرانب افيدلي منك انا اصلا معرفتش اربي 

ياسين : ايوا فعلا ي ماما فين القطار بقاا عشان اروح الشغل 

الام وهي تتجه للخارج : ما انتم مش بتعرفوا تعملو حاجه غير تطفحوا هامكم علي بطنكم وخلاص 

هنا : يعني نفضل جعانين يعني ولا ايي ي ماميتو 

الام : أستغفر الله العظيم شيلو البت دي من قدامي بتعصبني

هنا: من ورا قلبك دا انتي بتموتي فيا حتي اسألي ياسين 

يااسين :وانا شاهد بكدا فعلا 

هنا: الله عليك ي اخوياا ي اللي ناصفني 

الام : طب خلصي يلا واطلعي وااه نوجا رنت عليكي وقالت انها اخوها هيوصلها 

هنا: شوفتي الندالة انا مش عارفة ايي كمية ندالة الصحااب دي بس عارفة ي ماميتو العيال دول مش صحاب الصحاب المفروض يصحوني من نومي وكدا يعني 

الام : طب افتحي موبايلك كدا 

هنا وهي تمسك الموبايل وتفتحه: فيها ايي يعني تلاتين مكالمه فايتة فيها ايي لو كملوها خمسين هيحصل حاجه 

ياسين وهو يضربها: انتي ي بت مسمعتيش دا كله 

هنا: لا ما انا بعمل الفون صامت قبل ما انام 

ياسين بغيظ : انا همشي وخمس دقايق وتكوني قدامي دا انتي هتجلطيني 

هنا: بعد الشر ي ياسين ي عسل انت ي عسل 

………………………………………………………………

عند هااجر 

هاجر : يارب أتقبل في الشركة يارب مفيش عندي وقت ادور علي شغل في شركة تانية 

هااجر وهي تمسك موبايلها: هكلم هنا نتفق عشان نخرج نشتري اللي ناقصني وعشان النقاب 

في الاتجاه الاخر 

هنا وهي تمسك الموبايل : بسيوني بسيوني 

هااجر: حازم حازم 

هاجر : هاا فاضية امتي عشان ننزل 

هنا: علي الساعة ٣ هكون خلصت المحاضرات اللي عندي وانتي هتكوني خلصتي ولا لا 

هاجر : هكون خلصت وتمام هستناكي  في كافيتريا الجامعة 

هنا : تمم أوي كدا يلا سلاموز بالموز 

هاجر : اسمه بنانا ي جاهله 

هنا: الله يرحم ي اوختشيي كنتي بتشربي الشاي في القلة

هاجر : نينينينيني ضحكتيني 

هنا: مش عايزة أشكر في نفسي كتير انا اصلا ي بنتي عارفه لما ياسمين صبري قالت علي ابو هشيمة بيضحكها كان المفروض تقول علياا بس انا بدال ابو هشيمة عندكم احمدوا ربناا علياا

هاجر : جاتك حزن عليكي وعليه 

هنا: عارفه بعد الحزن دي هقفل في وشك سلام 

هاجر : غبية أوي البت دي 

……………………………………………………………..

في مكان اخر 

الاب : ي ابني مينفعش تفضل حابس نفسك في الاوضة كدا 

أسر : وهخرج اعمل ايي ي بابا مش هشوف حاجه خلاص يعني حتي لو طلعت مش هعرف اتحرك لوحدي 

الاب: ي أسر متوجعش قلبي عليك ي ابني دا حتي صحابك مش بترد عليهم 

أسر بضيق : مش برد عشان ………………. 

الاب : بس كدا مينفعش ي أسر 

أسر : هو دا اللي عندي

قد يهمك أيضاً :-

  1. رواية ليتك كنت سندي الفصل الثاني 2 بقلم أسماء عبد الهادي
  2. رواية ليتك كنت سندي الفصل الأول 1 بقلم أسماء عبد الهادي
  3. رواية ليتك كنت سندي الفصل الثالث 3 بقلم أسماء عبد الهادي
  4. رواية ليتك كنت سندي الفصل الرابع 4 بقلم أسماء عبد الهادي
  5. رواية ليتك كنت سندي الفصل الحادي عشر 11 بقلم أسماء عبد الهادي
  6. رواية ليتك كنت سندي الفصل العاشر 10 بقلم أسماء عبد الهادي
  7. رواية ليتك كنت سندي الفصل الثالث عشر 13 بقلم أسماء عبد الهادي

التعليقات

اترك رد