التخطي إلى المحتوى

   رواية أحببت هذه العنيدة الفصل الخامس  بقلم بسمة صلاح

مجهول:الف سلامه عليكي ياقلبي

ميرا:احمد 

احمد:البت كانت هتموتك في ايديها

ميرا:انت جاي تشمت فيا انت السبب اصلا

احمد:انا اقدر بردوا اشمت في روحي وبعدين مش كان لازم نعمل كده علشان نخلص من يامن

(هوباااا صدمه مش كده)

ميرا:يعني هو عمل اي ده مش بيبص في وشي

احمد:هيبص متقلقيش معاكي الكيس 

ميرا:معايا عالطول بس انا زعلانه منك 

احمد:لي ياحبيبي

ميرا:كده متجيش معايا المستشفى وجاي بعدها بيوم

احمد:مانتي عارفه علشان مش عايز حد ياخد باله (وأكمل بتمثيل)وانتي عارفه اني بحبك وبخاف عليكي

ميرا:وانا كمان بحبك

في اليوم التالي 

يامن صحي وخرج من الاوضه لقى يمنى كمان خرجت

يامن:الواحد يقوم من النوم حلو ورايق بس يشوف وشك يتخنق فجأه

يمنى:ماتتلم يلا هو انا علشان سكتالك ولا اي 

يامن:انتي ياشبر ونص تقدري تعملي حاجه اصلا

يمنى قربت منه بثقه:اه اقدر كفايه اللي عملته في مرايا 

يامن:اسمها ميرا ياجاهله

يمنى:طب انا بقا هوريك مين الجاهله

يمنى وقفت على طراطيف صوابعها لانه طويل وهي شبر ونص ومسكت شعره

يمنى:ياض متخلنيش اتغابي عليكي

مسكها هو كمان من شعرها

يامن:سيبي شعري يابت

يمنى:لما تسيب شعري انت الاول

اهلهم جم على الصوت وشافوهم بالمنظر ده

يامن:اللي هيقرب هشرحها علشان انا جبت اخري منها 

يمنى:تشرح مين يلااا

يامن:انا يتقالي يلا طيب 

يامن ساب شعرها ووقعت على الارض

يمنى بألم:ربنا يهدك ياخي

يامن:علشان تعرفي تشتمي تاني 

كان ماشي راحت حطت رجليها ووقع على وشه

يمنى:يلا يااهبل

يمنى طلعت تجري على بره 

يامن:ااااه ربنا ياخدك

وأهلهم كانوا عاملين يضحكوا

جلال:قوم ياض هتقعد تندب كده على الأرض روح وصل يمنى يلا

يامن:طب لو قتلتها بقا متزعلوش

يامن ركب العربيه وهي كانت ركبتها 

يمنى:شغل اغاني ولا حاجه تفرفشنا

يامن:بس يابت اخرسي

يمنى تجاهلته وشغلت اغنيه

يامن:اقفلي ام الزفت ده

يمنى تجاهلته بردوا وقعدت تغني مع الاغنيه

يامن فرمل بسرعه وهي كانت هتتخبط بس كانت لابسه الحزام وطفى الاغاني

يمنى:انت غبي

يامن: بقولك اهو عقبال منوصل مش عايز اسمع حسك فاااهمه

يمنى بخوف:فاهمه خلاص 

ساق عقبال موصل وهي جايه تطلع بس رجعت تاني

يمنى:بس انت بردوا عيل رخم

وطلعت من العربيه بسرعه يامن ابتسم ابتسامه صغيره وبعد كده مشي

ليلى كانت في السوبر ماركت خبطت في واحد

ليلى:اسفه جدا

خالد:اوبااا هو انتي لا انتي تخبطي براحتك ياعسليه

ليلى:احترم نفسك ولا نسيت لو نسيت افكرك

خالد:لا مش ناسي وهردهالك متقلقيش

ليلى:ياعم امشي

 ليلى كانت ماشيه بس خالد وقف قصادها

خالد:تعرفي أن اول مره بنت تقف في وشي لا وكمااان تضربني 

ليلى:ايوه هاخد اوسكار يعني ولا اي

خالد:هتاخدي اوسكار في قلبي

ليلى بصتله بصدمه واحراج وبعدها مشيت وسابته

خالد:مسيرك ياملوخيه تقعي تحت المخرطه

فيلا سعيد

حازم:لقيتهم

سعيد:فين

حازم:عند واحد صاحبه اسمه جلال صاحب شركه البحيري

سعيد:ياااه جلال شكل اللعبه هتحلو

حازم:انت تعرفه يابابا

سعيد:طبعا 

حازم:طب وهنعمل اي 

سعيد:هقولك..

قد يهمك أيضاً :-

  1. رواية ليتك كنت سندي الفصل الثاني 2 بقلم أسماء عبد الهادي
  2. رواية ليتك كنت سندي الفصل الأول 1 بقلم أسماء عبد الهادي
  3. رواية ليتك كنت سندي الفصل الثالث 3 بقلم أسماء عبد الهادي
  4. رواية ليتك كنت سندي الفصل الرابع 4 بقلم أسماء عبد الهادي
  5. رواية ليتك كنت سندي الفصل الحادي عشر 11 بقلم أسماء عبد الهادي
  6. رواية ليتك كنت سندي الفصل العاشر 10 بقلم أسماء عبد الهادي
  7. رواية ليتك كنت سندي الفصل الثالث عشر 13 بقلم أسماء عبد الهادي

التعليقات

اترك رد