التخطي إلى المحتوى

   رواية أحببت مريض نفسي  الفصل السادس عشر بقلم ندى ياسر

تميم : ندي انا بحبك ، بجد مش عارف أمتي و زاي بس عارف ليه ، عشان محدش قربني من ربنا وإلا غيرني غيرگ ،حقيقي مش عارف انا كنت عايش من غيرك ازاي كل حاجه فيكي حلوه ، كلامك ،ضحكتك ،نصيحتك ، حنيتك ، وطيبتك ، عفويتك ، كل حاجه فيكي حلوه انا بحبك وهفضل احبك حتي لو محبتنيش ..

ندي : طب عارف ان انا بحبك من زمان عشان كدا طلبت اننا مش نطلق ؟

تميم : بتتكلمي بجد ..

ندي : ايوا والله ، حبيتك من ساعت م كنت محتاجاك ولقيتك جمبي ، يوم الحادثه وعمليه الخطف اللي حصلت شوفت خوفك عليا وحنتيك عليا وخلوني احبك وانا بصراحه كدا نقطه ضعفي الحنيه (زاي يشباب مش حوار ) ..

تميم : طب خلاص كدا مفيش طلاق ..

ندي : لي م نطلق ..

تميم : هششش أطلق مين وانا الاقي احسن منك فين وخدها في حضنه ..

ندي : بتحبني؟ .

تميم : عارفه بحبك قد قد عدد آيات الله، شوفتي بقي بحبك قد اي ..

ندي : ياااه للدرجادي ..

تميم : واكتر والله ..

ندي : لا دي وسعت منك اوي ..

تميم بغمزه : طب م تيجي اقولك حبيتك كل الحب دا ازاي وضحك ..

(نسيب الأبطال بقي شويه مع بعض يولاد😂 )

_________________

ياسمين : ياااه اخيراااا فوقتي ..

روفان : هوا انا حصلي اي ؟

ياسمين : اغمي عليكي ..

روفان : بس انا فاكره كل حاجه !

ياسمين : يبقي رجعتلك الذاكره بقي ..

روفان بحزن : وياريت م رجعت وإلا افتكرت اللي حصل ..

ياسمين : حصل اي .

روفان وهيا بتفتكر اللي حصل قصادها : ابن عمي محبنيش بيحب واحده تانيه بعد م قالي أنه بيحبني ..

ياسمين : م يمكن في سوء تفاهم ..

روفان : لا انا شوفتهم بعيني حتي يومها مكنتش واخده بالي من الطريق وكنت عامله زاي التايهه لما شوفته عشان كدا وقعت قدام عربيه اخوكي بحر ..

ياسمين : طب هتعملي اي دلوقتي هترجعي وإلا اي ..

روفان : لا مش راجعه ..

ياسمين : كل ازاي دا زمانهم دلوقتي بيدور عليكي ..

روفان بحزن : انتي زهقتي مني بالسرعه دي ..

ياسمين : لا انتي هبله ، وحد يطول قمر زايك يقعد معانا ..

روفان : تسلميلي اوي والله يحبيبتي ..

ياسمين: طب تعالي ننزل نقولهم اللي حصل وانك افتكرتي .

روفان : انا عايزه اقابل بحر علي انفراد ..

ياسمين : حاضر هقوله يطلعلك ، بس عايزاه لي ؟

روفان : عايزه اطلب منه طلب ..

ياسمين : تمام هنزل وابعته ليكي ..

روفان : تمام ..

يتري هتطلب اي منه ، وهل هيوافق علي الطلب اللي هتطلبه وإلا اي ؟

____________________

“في غرفه ندي وتميم “

تميم : ندي م تشوفي الفون اللي بيرن ومزهقنا دا جاين علي اليوم الحلو ويتصلو ..

ندي : ثواني اشوف مين ..

ندي ب استغراب : دا بابا ، غريبه أنه بيرن عليا دا اصلا مبيكلمنيش من يوم م جيت معاك هنا ..

تميم : طب ردي شوفيه عايز اي ..

ندي : حاااضر 

ندي : الو ، خير ي بابا في اي ..

خالد : الحقي اخوكي ي ندي تعبان جدااا في المستشفى ..

ندي : تعبان ماله و دا حصل امتا ..

خالد : الدكتور بيقول حالته النفسيه تحت الصفر وانا معرفش دا من اي ، وكمان بيقول لو فضل علي كدا هيدخل في اكتئاب وساعتها يدخل مستشفى امراض عقليه ولازم يتابع مع دكتور نفسي ..

ندي : طب اهدي ي بابا وانا جايه دلوقتي ..

خالد : بسرعه تكوني هنا ..

ندي : ح حاضر ، يلا باي ..

خالد : باي ..

تميم : خير ي ندي في اي مالك ..

ندي : بابا بيقول أن سليم تعبان ولازم اروح اشوفه ..

تميم : هاجي معاكي ، يلا قومي جهزي نفسك ..

ندي : تمام ..

وقامو هنا لاتنين عشان يجهزو نفسهم ..

____________________

مش بتردي لي علي الفون بتاعك ..

غزل : اي دا اي اللي جابك المستشفى هنا ..

شهاب : م انتي لو شوفتي الفون هتلاقيني رنيت عليكي كتير ف لما مردتيش اتصلت علي ريان وسألتو عليكي وهوا قالي انك هنا مع مرات عمك سميره .

غزل : حالتها صعبه اوي مش قادره اسيبها ..

شهاب : طب اهدي وهيا هتكون بخير متخافيش ..

غزل : مخفش ازاي وانا خسرت اخت ليا والتانيه معرفش هيا فين وحالتها اي بجد قلبي واجعني اوي يارب هونها عليا ..

شهاب بحنيه : انا جمبك ومش هسيبك وكل حاجه هتبقي تمام وان شاء الله روفان ترجع ..

غزل : يارب ، يارب ..

_____________________

“عند روفان “

بحر : خير ي روفان كنتي عايزاني لي ..

روفان : انا رجعتلي ذاكرتي ..

بحر : طب الحمد لله …

روفان : انا مش عايزه ارجع ل اهلي ..

بحر : طب لي ..

روفان : مش هقدر ارجع دلوقتي ، ممكن اشتغل معاك في الشركه ..؟

بحر : دا انتي تشرفيني ..

روفان : تسلملي ، كنت عارفه انك مش هترفض ..

بحر : ومين يرفض أن حد زايك تشتغل معاه ، خلاص هتبقي من بكرا السكرتيره بتاعتي ..

روفان : تمام ، وشكرا ..

بحر : لا شكرا علي واجب ، يلا استأذن انا بقي ..

روفان : إذنك معاك ..

بحر : تسلمي ..

_____________________

“في بيت عائله البرغوثي “

حسين : ريان اعمل حسابك هتروح بكرا تتعاقد مع شركه جديده ..

ريان : تمام حاضر ..

حسين : تسلم ي ابني ..

ريان : شكرا ي جدو ..

________

“عندي ندي وتميم “

 ندي : خير ي بابا هوا فين سليم …

 ‏خالد : جوا في الغرفه ..

 ‏ندي : تمام انا هدخله ..

 ‏خالد : تمام ..

 ‏ندي دخلت ل سليم عشان تشوفه ..

 ‏ندي : اي بطل مالك ..

 ‏سليم بحزن ودموع في عيونه : مش قادر مش قادر ي ندي علي بعدها قلبي لسه واجعني اوي عليها ، مش هعرف اكمل لا ، دا هيا اول حب حبيته في حياتي حبيتها من كل قلبي حبيت براءتها وكل حاجه فيها ، كانت زاي النسمه كدا ، ياريت م وافقتها وخليتها تعمل العمليه ياريت كنت وقفت جمبها وكانت تاخد كيماوي …

 ‏ندي : طب اقولك حاجه

 ‏سليم : قولي ..

 ‏ندي : هيا كمان حبتك ،بس دا قضاء وقدر يحبيبي ، ف لازم تتعايش عليه ..

 ‏سليم : مش عارف ، ومش هعرف صدقي

 ‏ولسه مكملش كلمته وفون ندي رن ..

 ‏ندي ب ارتباك : ثواني هرد وارجع ..

 ‏سليم : طب م تردي هنا ..

 ‏ندي : دي مكالمه ضروريه ..

 ‏سليم : تمام براحتگ ..

 ‏ي تري المكالمه من مين ؟

 ‏ندي بعد قليل من الوقت …

 ‏ندي : طب ي بابا هستأذن انا ورايا حاجه لازم اعملها ، وهاجي تاني ل سليم ..

 ‏خالد : تمام يبنتي ..

 ‏ندي ل تميم : يلا ي تميم ..

 ‏تميم : يلا ..

 ‏وخرجت ندي و تميم من المستشفى ..

 ‏ندي : ارجع انت علي البيت وانا هروح مشوار وارجع ..

 ‏تميم : طب م اجي معاكي ..

 ‏ندي : لا هروح انا لوحدي ..

 ‏تميم : تمام براحتگ بس خلي بالك من نفسك ، يلا باي ..

 ‏ندي : حاضر ،  باي ..

 ‏ي تري ندي رايحه فين و رايحه تعمل اي ؟

قد يهمك أيضاً :-

  1. رواية ليتك كنت سندي الفصل السادس عشر والأخير 16 بقلم أسماء عبد الهادي
  2. رواية روح الفهد الفصل الثالث عشر 13 - بقلم شهد حربي
  3. رواية روح الفهد الفصل العاشر 10 - بقلم شهد حربي
  4. رواية روح الفهد الفصل الحادي عشر 11 - بقلم شهد حربي
  5. رواية روح الفهد الفصل الثاني عشر 12 - بقلم شهد حربي
  6. رواية احببت الوجه الاخر الحلقة الواحد والثلاثون 30 بقلم اميرة احمد
  7. رواية احببت الوجه الاخر الحلقة الثلاثون 30 بقلم اميرة احمد

التعليقات

اترك رد