التخطي إلى المحتوى

 رواية ابن عمي البارت الثالث والستون 63 بقلم اميرة محمود

بصوا أنا هلعب معاكو

جودي ، ازاي بالبطيخه دي

نور ، ياللا أنا هلعب ياللا بقولكوا ايه ياشباب أنا اتفقت مع البنات اني هلعب معاكو

عز ، هتلعبي ازاي بالبطيخه دي

حور ، يخربيت الفاظك 

نور ، مش هي كوره سله ياللا بينا

محمد ، أنا هطلع

نور معطتهوش اهتمام 

عز ، طب ياللا 

فضلوا يلعبوا كوره ونور فضلت تجرى وتلعب ومحمد عمال يتفرج هيموت ويقولها كفايه بس كرامته وجعاه

نور حست انها تعبت 

نور ، اااه ووطت حطت أيدها علي ركبها

حور ، مالك تعبتي

جودي ، مش قولتلك بلاش

نور ، مش قادره خالص بطني وجعتني من الجرى احمد معلش طلعني وهي اصلا مش تعبت بس كانت عايزه تشوف محمد هيعمل ايه 

محمد واقف متصنم مكانه بيتفرج

احمد مسك ايد اخته يطلعها

حور ، أنا هطلع معاها كملو انتو لعب

محمد وقف علي البحر في حيره اطلع اشوفها واللا لا بس هي كل مابتصافا معاها بتغلط فيا أنا مش عارف اعمل ايه

حور ، احمد انزل انت وانا هقعد معاها

احمد ، انده لماما يا نور

نور ، لا أنا هنام شويه وهبقي كويسه 

احمد ، تمام 

نور ، انزلي ياحور العبي معاهم عشان هنام والله هيبقي كويسه

حور ، لا هقعد هنا معاكي مش هخرج غير أما اطمن عليكي

نور ، تمام 

،،،،،،،ؤؤؤؤ،،،،،،،،،

عدي الوقت ومحمد حيران مش عارف يعمل اي ميعرفش حاجه عن مراته وحبيبته 

احمد ، محمد مش عجبني يانور هيفضل كده كتير مراته قربت تولد مينفعش كده

نور ، والله تعبت معاه يا حبيبي بس اقولك علي حاجه طالعلك بالضبط

احمد ، انا بعدت عنك وانتي حامل عشان كنت خايف عليكي مش بسبب اللي عملتيه عارف انك عملتي كده عشان عز وجعك في قلبك من اللي حصله كنت كل ما بشوف بطنك كنت ببقي نفسي أطلعه اموته في أيدي كنت حاسس أنه هيكون سبب في بعدي عنك

نور ، طب بذمتك مش يزن عمل جو جامد ده محسسني اني لسه صغيره 

احمد ، طب مانتي لسه صغيره يا نونو يا طعم

نور ، استني بس خلينا في موضوعنا ابنك خايف زيك أن مراته يحصلها حاجه مش زعلان بسبب اللي عملته فيه ولو قال غير كده اعرف انه كداب

احمد ، طب والحل 

نور ، نحاول نصالحهم علي بعض

احمد ، طب ازاي

نور ، مش عارفه بس ده احسن وقت نصالحهم علي بعض

احمد ، طب فكرى يا ام الأفكار فاكره أما صالحتي امها علي ابوها 

نور ، طبعا وانت كنت هتموتني 

احمد ، ههههه والله كانت ايام جميله 

،،،،،،،،ؤؤؤؤؤؤؤ،،،،،،

محمد في سره ، أنا هطلع انام شويه اكيد لو حصل حاجه كنت عرفت

نور نازله تقعد شويه عالبحر تغير جو اتقابلت هي ومحمد عالسلم

ادهم ، بابي

محمد ، حبيب بابي عامل ايه ومد أيده ياخده من حضن نور ممكن تسيبيه معايا شويه

نور ، أنا مصدقت الاقي حد يتمشي معايا سيبه عشان هانتمشي سوا 

محمد ، ماشي وسابهم وطلع ووقف بعيد يبص عليهم

ادهم ، بابي عايز بابي 

نور ، هجبلك ايس كريم وهفسحك ياللا يا حبيبي 

نزلت نور وفضلت ماشيه لحد ما وصلت عند المكان اللي ابوها قفشها هي محمد وهما في البحر سوا لوحدهم وراحت معيطه 

ادهم عيط علي عياطها

نور ، مالك يا حبيبي بتعيط ليه

ادهم ، اتي عيطي

نور نزلت علي روكبها وحضنته جامد ، متعيطش يا حبيبي انا خلاص مش هعيط والله بس قلبي وجعني اوي يااارب انت الوحيد اللي حاسس بيا

محمد كان وراهم بيحرسهم من بعيد وفجأه قرب عليهم 

نور بصتله ومسحت دموعها وقامت وقفت 

نور ، انت جاي ليه

محمد ، المكان ده وحشني فجيت عشان أشوفه ليه ذكرى حلوه معايا هي انقلبت نكد بس اولها كان حلو

نور ، طب عن اذنك خليك مع ذكراك ياللا يا ادهم وراحت معيطه تاني

محمد شدها من أيدها ، استني

نور ، اي

محمد ، هو انتي بتعيطي ليه

نور ، مفيش

محمد راح مقرب منها واخدها في حضنه جامد ونور فضلت تعيط وهو حضنها 

محمد ، خلاص بقي 

نور ، أنا 

محمد ، هشش حضنك وحشني اوى

نور تاهت في حضنه وفجأه بعدت مره واحده

نور ، ادهم ادهم فين 

محمد ، اهو جنبك مالك في ايه

نور ، عايزه ارجع

ادهم ، نااااء افسح

محمد ، ههههه ماشي ياللا يا نور 

نور ، بسهوله كده

محمد ، هو ايه اللي بسهوله

نور ،. تفضل سيبني تلت شهور عند مامي واكلمك نرجع تقولي لا خليكي عندك

محمد ، مش طالبه نكد معايه دي الوقت خالص 

نور ، اومال طالبه ايه

محمد باسها من خدها خلاص بقي 

نور ، طب أنا أما تعبت الصبح معبرتنيش ليه

محمد ، والله قلبي كان بيتقطع بس اقول ايه كرامتي 

نور ، طب حلو روح اتفسح مع كرامتك وسيبني أنا وادهم مع بعض

محمد ، ممكن تبطلي عناد بقي 

نور ، اممم بشرط

محمد ، ايه

نور ، ممكن تحضني جامد

محمد اخدها في حضنه جامد ،انا بحبك اوى

نور ، وانا بعشقك تصدق وحشني ريحتك اوي

عز ، واي كمان

محمد ساب نور ، تصدق انك حيوان

عز ، والله بدالكم هتموتوا علي بعض كده سيبتو بعض ليه عشان تعذبوا نفسكم

حور ، والله يا محمد احنا كنا بنتمشي وهو معرفش شافكوا ازاي سابني واجالكوا جرى

محمد ، عز هيفضل طول عمره حشرى

نور بإحراج ، عن اذنكم أنا هروح الشاليه

محمد ، مفيش شاليهات ياللا نكمل الحضن امشي ياض من هنا

نور خبطته في كتفه ، والله انت قليل الادب

حور ،. شايف الرومانسي مش انت 

عز ، أنا اي 

حور ، مفيش ياللا يا عز امشي

محمد وطي علي ودن عز ، مش بقول ظلمنا البنيه أما جوزناها ليك

عز اتحرج وسابهم وراح الشاليه وحور جرت وراه 

نور ، بردك زعلته كده يا محمد

محمد ، والله كنت بهزر المهم كنا بنقول ايه

ادهم ، اس كليم يا بابي

محمد ، هههه ماشي ياللا يا حبيب بابي هجبلك اكبر ايس كريم عند الراجل

نور ، ضحكت علي منظرهم ومشت معاهم

،،،،،،،ؤؤؤؤؤ،،،،،،،،،

عز وحور

حور ، في ايه مالك يا عز

عز ، مالي بتحرجيني وتقولي مالك تخلي اخويا يحرجني كده قدام مراته

حور ، عز انت غريب بجد كنا بنهزر

عز ، حور هزارك ذاد عن حده بجد مينفعش كده لازم يبقي في حدود 

حور بزعييق ، حدود ايه احنا كنا بنهزر قولت انت بجد مريض

عز ضربها بالقلم ، أما تتكلمي معايا بعد كده متعليييش صوتك فاهمه

حور بصدمه ودموع ، انت اتجننت علي فكره

عز ، متخلنيش امد ايدي تاني عليكي

حور بدموع ، لا مد يا عز عادي 

عز ، انا آسف والله مش قصدي أنا كنت بفكر في موضوع مضايقني شويه بس والله

حور قاطعته ، موضوع اطمن الموضوع اللي في دماغك ومضايقك حصل و سابته وجايه تخرج

عز مسك أيدها ، استني هو ايه اللي حصل

حور ، أنا حامل

عز ، لا احلفي انتي بتتكلمي بجد

حور ، اه وعن اذنك عشان نازله بقي سيب أيدي

عز شدها في حضنه جامد ، أنا بحبك اوي

حور ، وبالنسبه للقلم ده لسه ايدك معلمه علي وشي

عز ، متزعليش بقي وادي خدك اهو وراح بيسها من خدها والله العظيم آسف متزعليش بقي 

حور ، خلاص بس ياللا ننزل نتمشي شويه أو نلعب اي لعبه

عز ، عند امك يا ادهم

حور ، في ايه

عز ، معدش فيه حاجه اسمها لعب وجرى أنا مصدقت اني هبقي اب

حور ، هههههه محسسني انك بقالك تلاتين سنه متجوز أو متجوز وانت راجل عجوز

عز ، أنا بجد فرحان اوي أنا هنزل اقولهم تحت

حور ، والله انت مجنون

عز ، أنا مجنون بيكي يا حور

،،،،

بكره بارت جديد

روايه ابن عمي

قد يهمك أيضاً :-

  1. رواية محبوبتي صعيدية الفصل الرابع 4 - بقلم هدير عبد العليم
  2. رواية محبوبتي صعيدية الفصل الخامس 5 - بقلم هدير عبد العليم
  3. رواية احببت طفلة الفصل السابع 7 - بقلم ندى علي
  4. رواية احببت طفلة الفصل الثامن 8 - بقلم ندى علي
  5. رواية احببت طفلة الفصل التاسع 9 - بقلم ندى علي
  6. رواية جريمة فرح الفصل الأول 1 بقلم مروة فتحي
  7. رواية جريمة فرح الفصل الثاني 2 بقلم مروة فتحي

التعليقات

اترك رد