التخطي إلى المحتوى

رواية انا والمشوه البارت الثاني 2 بقلم دينا عبد الحميد

دلال بذهول مش معقول انتي بتحبيه يا وصال 

بتحبي واحد مشوه …..؟!

وصال اه بحبه وبعشقه كمان 

دلال بغضب بصي لنفسك في المرايه وبعدين اتكلمي 

انتي ازاى متخيله ده 

عمرك شوفتي قرد اتجوز غزال 

اوحدايه اتجوز عصفوره 

انتي بتفكري ازاى

وصال بغضب قرد وحدايه انتي ليه مش فهاني 

دلال بغضب عشان انتى مجنونه بتقولى كلام مبسكتش عليه غير المجانين 

يعني في فرق في كل حاجه سواء جمال أو شخصيه او حتي فلوس ده شكله فقير وكحيان تقدرى تقوليلى هيأكلك منين 

وبعدين استني كده اهلك لو شفوه هيوفقوا ازاى اديني سبب

وصال هيوفقوا عشاني 

دلال بسخريه والله 

طب استني

هل انتى تعرفي هو مين

وصال اه اسمه حمزه 

 دلال اسمه ايه…  

حمزه 

طب حمزه ايه  ابن مين 

عائلته أصله ايه 

وصال يوه بقي 

دلال طيب سؤال هو اصلا يعرفك ده تلاقيه مش حاسس بوجودك اصلا يا فالحه 

وصال يوووووه انتي رخمه ليه

دلال عشان بقول الحقيقه ابقي رخمه يا بنتي انتي ملكة جمال شعر بني كيرلي وعيون على صافي وجسم عارضة أزياء وبياض وحاجه ملهاش حل 

طب خليني سمعة كلامك يا روحي وبابا وماما وافقوا 

انتي ناسيه انتي بنت مين 

تفتكري كامل باشا الزيات هيعديها بالساهل 

وصال بغضب والله لانا ماشيه باي 

ثم غادرة وصال بغضب وهى تلعن اليوم الذي ولدت فيه ابنت ذالك الرجل الذي يدعي كامل الزيات ليظل هو النقطه السوداء في حياتها والسبب الوحيد لكي تحسد شقيقتها انها ولدت ابنت رجل عادي وليس ذالك المتغطرس الذي لا يهمه سوا نفسه فقط 

في احد القصور الفخمه كانت هناك سياره بمجرد مجيأها فتح باب القصر بسرعه لتعبر ممرا طويل محاط بالاشجار التى ترتص على حافة حديقه ضخمه تدور حول القصر كاملا تنهي السياره سيرها لتقف أمام باب القصر الضخم لتنزل منها امراءه متصابيه من يرها تخدعه عيناه ويظنها في العشرينات ترتدي ثوبا قصيرا ضيق يظهر مفاتن جسدها ويظهر شعرها الأحمر المقصوص كاريه وعيناها البنيه الامعه لتنظر للسائق وتقول بصوت ناعم لركن العربيه في الجراش وروح انت 

ثم تدخل للقصر لتنادي يا عزيز يا كامل انتوا فين 

يا أنچي 

فلم يجبها أحد بتصرخ سعدييييييه انتي يزفته 

فتأتي امرأه كبيره في السن ذات وجه بشوش وتقول بتلعثم خير يا بنتي 

لترد بغضب ايه بنتي دي اسمى ناديه هانم 

مبقاش غير الخدمين ويقولوا بنتي 

لتنظر لها المرأة بحزن وتقول خير يا ناديه هانم 

ناديه بتكبر فين عزيز باشا وكامل باشا 

سعديه في الجنينه 

ناديه وفين أنچي 

سعديه ست انچي قاعده مع استاذ وسيم في المرسم 

ناديه بغرور طب انجرى هاتيلي كابتشينو وأوعية الاقي الرغوه مش حلوه انتي حره 

قد يهمك أيضاً :-

  1. رواية وتيني الفصل العاشر 10 بقلم شيماء أشرف
  2. رواية وتيني الفصل الحادي عشر 11 بقلم شيماء أشرف
  3. رواية وتيني الفصل الثاني عشر 12 بقلم شيماء أشرف
  4. رواية وتيني الفصل الثالث عشر 13 بقلم شيماء أشرف
  5. رواية وتيني الفصل الخامس عشر 15 بقلم شيماء أشرف
  6. رواية وتيني الفصل السابع عشر 17 بقلم شيماء أشرف
  7. رواية وتيني الفصل السادس عشر 16 بقلم شيماء أشرف

التعليقات

اترك رد