التخطي إلى المحتوى

رواية انتقام وعشق البارت الثالث عشر 13 بقلم اميرة محمود

سليم دخل فيلت ايمن مع الشرطه ، فين مراتي يا ايمن

ايمن ، نورت يا جوز بنتي واي ده دخلي بالحكومه معاك ليه

سليم بصوت عالي ، مراتي فين قولت

ايمن ، ام احمد اطلعي هاتي فرح لجوزها

ام احمد ، حاضر يا سيدي وطلعت فتحت الباب 

فرح ، في ايه

ام احمد ، مفيش جوزك تحت ياللا عشان تنزيليله

فرح نزلت جرى لسليم 

الظابط ، هو انتي كنتي مخطوفه واللا جايه هنا ازاي

فرح ، مش مخطوفه أنا جايه عادي اشوف با

سليم ، سكتي ليه

فرح ، ممكن اتكلم معاك علي جنب

سليم ، ماشي وراحوا وقفوا بعيد

فرح ، عشان خاطري يا سليم ووطت علي رجله تبوسها عشان خاطرى اتنازل عن المصنع

سليم ، لا

فرح ،. لو بتحبني اتنازل

سليم ، أنا بقيت مبكرهش في حياتي قدك انت ايه اللي عملتيه ده مفيش كلام بيتسمع خالص انا حاسس أنه كان حاطك وسطنا جاسوسه

فرح بدموع ، والنبي والنبي يا سليم امضي علي ورق التنازل والنبي

سليم ، في ايه

فرح ، مفيش حاجه بس عشان خاطرى امضي

سليم ،. لو مضيت اعرفي أن كل حاجه بينا انتهت

فرح ، موافقه ولو عايز تطلقني طلقني

سليم ، مش هطلقك تؤتؤ انا هوريكي قيمتك عندي

فرح ، ماشي بس امضي والنبي

سليم راح وقف مع الظابط ورائد

رائد ، اي يا سليم بيه اجهز الورق 

سليم حرك دماغه باه

رائد بصدمه ، ورق اي يا سليم

سليم ، مش وقته أما نمشي يا رائد

رائد ، اتفضل يا سلم امضي 

سليم ، مضي علي الورق واخد مراته وخرج

،،،،،،،،،،،،

سليم بنرفزه ، اركبي

فرح بتفتح الباب اللي قدام

سليم ، ورا متركبيش جنبي

فرح ركبت في الكرسي اللي ورا

رائد ، ركب عربيته ومشي ورا سليم

،،،،،،،،،،،،،،،

وصلو الفيلا

سليم ، نزل من العربيه و شد فرح من أيدها وجرها لحد ماوصل الإسطبل بتاع الاحصنه وراح راميها جواه

سليم ، انتي من النهارده مهمتك تأكلي الاحصنه وتنضفيلهم وتحميهم وبردك مسؤوله عن الزرع أنا همشي كل الخدامين وانتي اللي هتتولي مهمتهم ومشوفش وشك قدامي واياكي ثم اياكي اشوف وشك فاهمه

فرح بيه في الارض وعماله تعيط جامد ، فاهمه

سليم ، انتي هتباتي هنا مع الاحصنه مفيش نوم في الفيلا 

فرح حركت دماغها ، ممماشي

رائد ، في ايه يا سليم ليه كده

سليم ، لو سمحت يارائد مش عايز اسمع ولا كلمه 

رائد ، في ايه بس بتعمل في مراتك كده ليه

سليم ، الهانم سلمت رقبتي لايمن الهانم هي اللي ضيعت مني المصنع 

رائد ، اي اللي حصل

سليم ، سيبني دي الوقت يا رائد والصبح نتكلم وانتي يا ست هانم حمي الاحصنه ونضفي المكان ده ياللا 

فرح بدموع ، ممماشي

سليم سابها ومشي

رائد ، اي اللي حصل سليم اتنازل عن المصنع ليه وانتي روحتي ازاي عند ايمن

فرح بشهقات ، مفيش حححاجه 

رائد ، طب اهدي دي الوقت والصباح رباح وسابها ومشي

،،،،،،،ؤؤؤؤؤ،،،،،،،،،

رائد روح لساره

ساره ، في ايه يا رائد هو سليم كان عايز ايه

رائد ، مفيش حاجه في الشغل وعملناها خلاص الا ايه ده انتي رجعتي البيت احسن من الاول

ساره ، اسكت والنبي ده انا ضهرى اتقطم في تنضيفه

رائد ، حسيت والله انك تعبتي فيه جبتلك اكل معايا وانا جاي 

ساره ، ايوه كده حبيبي يا دودو

رائد ، طب خلصنا من رورو دخلنا علي دودو

ساره ، اي مش عجبك

رائد ، لا طبعا عجبني اهو ارحم من رورو

ساره ، هههههههه طب ياللا عشان ناكل 

رائد ، يخربيت الضحكه اللي تجنن دي بتودي الواحد في حته تانيه

ساره ، طب ياللا الاكل هايبرد يا حبيبي وانا جعانه اوي

رائد ،. اوي اوي

ساره ،. اممم اوي

رائد بتريقه ، طب ياللا ناكل يا حبي بدالك جعانه اوي اوي

ساره خبطته علي دراعه ، يارخم

رائد ، طب والله وحشني اللسان الطويل

ساره ، أنا هقوم اكل مليش دعوه بيك

رائد استني أنا جاي معاكي أنا عارفك لو عرفتي أنه استربس وبانيه هتخلصيه 

ساره ، بجد وخرجت جرى علي الاكل

رائد ، ههههه بحب مفجوعه ياربي

اي اللي هيحصل مع فرح وياترى سليم هيسامحها واللا لا كل ده في البارت الجديد

قد يهمك أيضاً :-

  1. رواية وتيني الفصل العاشر 10 بقلم شيماء أشرف
  2. رواية وتيني الفصل الحادي عشر 11 بقلم شيماء أشرف
  3. رواية وتيني الفصل الثاني عشر 12 بقلم شيماء أشرف
  4. رواية وتيني الفصل الثالث عشر 13 بقلم شيماء أشرف
  5. رواية وتيني الفصل الخامس عشر 15 بقلم شيماء أشرف
  6. رواية وتيني الفصل السابع عشر 17 بقلم شيماء أشرف
  7. رواية وتيني الفصل السادس عشر 16 بقلم شيماء أشرف

التعليقات

اترك رد