التخطي إلى المحتوى

رواية جميلتي العمياء الفصل السادس والأخير- بقلم سارة عبدالباري

 رواية جميلتي العمياء الفصل السادس

 وقفنا البارت إللى فات لما جميله وقعت من على السلم.

وليد فى الوقت ده كان راجع من الشغل ولقي جميله راسها بتنزف.

وليد جميله جميله حبيبتى ردى عليا لا لا جميله…

وليد شال جميله وخدها فى العربيه وجرى على المستشفى.

فى المستشفى…..

وليد. يارب يارب تقوم بالسلامة انا تعلقت بيها يارب رجعها لي انا مليش حد غيرها.

الدكتور خرج من اوضه العمليات…

وليد خير طمنى يا دكتور أرجوك.

الدكتور اطمن هى بخير وفى خبر حلو..

وليد خير ان شاء الله…

الدكتور المريضة رجعلها بصرها.

وليد بفرحه من الصدمه ياعنى جميله هتشوفنى بجد. وليد حضن الدكتور من الفرحه شكرا جدا لحضرتك.

الدكتور العفو ده واجبي.

وليد انا اقدر اشوفها دلوقتى

الدكتور. هننقلها اوضه عاديه وتقدر تشوفها بعد اذنك.

وليد دخل الاوضه عند جميله.

وليد جميله حمد الله على السلامة.

جميله ببكاء انت وليد.

وليد جري على جميله واخدها فى حضنو ايوا يا حبيبتى وليد. وليد إللى حبك من قلبه وليد إللى كان هيموت من الخوف عليكى حمد الله على السلامة يا قلبي….

جميله قلبك.

وليد ايوه قلبى وروحى وحبيبتى جميله انا مش بحبك انا وصلت لمرحله انى بعشقك.

جميله ببكاء وفرحه انا مش عارفه اقولك اى ياعنى مش هتطلقنى انا بابا حكالى عن كل حاجه حصلت فى الماضي انت مش مضطر تتجوز بنت الراجل اللى انت بتكرهه.

وليد جميله انا مش عايزك تفكرى فى الماضى انتى الحاضر والمستقبل…..

جميله وليد انا بحبك.

وليد بفرحه وانا بعشقك.

جميله. بس انا مش عارفه مين اللى كان عايز يقتلنى وليد متخفيش انا هقولك مين.

فلاش باك.

وليد بعد ما الدكتورة قالت إن جميله اكلت حاجه بتعملها حساسيه حس ان حد كان عايز يأذى جميله فحط كاميرات مراقبه فى الفيلا. والكاميرات صورت كل إللى حصل من نسرين.

عودة من الفلاش باك…..

جميله نسرين انا مش مصدقه.

وليد لا صدقي يا حبيبتى
وهى دلوقتى محبوسه بتاخد جزاها.

جميله شكرا اوى يا وليد مش عارفه اشكرك أزاى.

وليد انا اللى عايز اشكرك يا جميله لأنك ظهرتى فى حياتى وبعدين قومى بالسلامه علشان فرحنا.

جميله فرحنا انت نسيت يا وليد احنا متجوزين.

وليد لا يا قلبي منستش بس انتى ملبستش فستان ومتعملش ليكى فرح وده من حقك.

جميله بفرحه انت فرحتى يا وليد ربنا ميحرمنيش منك ابدا.

وليد ولا يحرمنى منك يا جميلتى.

جميله جميلتك..

وليد اه جميلتى انتى جملتى حياتى.

بعد مرور خمس سنوات…….
.
وليد وجميله بقى عندهم سيف وملك وكدا قصت جميله ووليد انتهت يا رب تكون عجبتكم.

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية “رواية جميلتي العمياء” اضغط على اسم الرواية

قد يهمك أيضاً :-

  1. رواية سكان العمارة الفصل الثاني 2 - بقلم زهره عصام
  2. رواية سكان العمارة الفصل الاول 1 - بقلم زهره عصام
  3. رواية حياة الزين الفصل الرابع عشر 14 بقلم ضحى خالد
  4. رواية ربما قدر الفصل الثالث 3 بقلم مريم وليد
  5. رواية ربما قدر الفصل الثانى 2 بقلم مريم وليد
  6. رواية ربما قدر الفصل الأول 1 بقلم مريم وليد
  7. رواية تصادم في الحب الفصل التاسع 9 بقلم آلاء محمد

التعليقات

اترك رد