التخطي إلى المحتوى

   رواية حب في الثلاثين الفصل الثالث عشر بقلم آيه عطيه

و عاد ادهم الي المنزل و لكنه تفاجئ بوجود شقيقته ذهب اليها علي الفور اما هي جرت الي احضانه و احتضن بعضهم بشده و ظل يدور بها فرحا بوجوده

ادهم :انتي جيتي ازاي و امتي و مقولتيش ليه في حد زعلك و لا عاملك حاجه

نرمين :مفيش حج زعلني

ادهم :امال ايه في ايه

نرمين :هقولك بس متزعلش

ادهم :قولي

نرمين :قول والله مش هزعل

ادهم :و الله مش هزعل

نرمين: جيت علشان صحبتي جت هنا

ادهم :بقه كدا علشان صحبتك ماشي يا نونا

نرمين :انت قولت انك مش هتزعل

ادهم :مش زعلان…. بس مقولتيش جيتي ازاي و امتي وليه من غير ماتقولي

نرمين :ايه دا كله ادهدي عليا واحده واحده و بعدين هنتكلم و احنا وقفين كدا

ادهم :تعالي نقعد يا ستي…….. ها يا ستي قولي بقه

نرمين:جيت ازاي جيت في القطر و صاحبتي استنتني علي المحطه و امتي انهاره و اتغديت مع صاحبتي و بعدين جيت علي هنا علي طول و ليه مقولتش حبيت اعملهالك مفاجئه و بس كدا

ادهم :طب ليه تبهدلي نفسك في الطريق كدا منتي قولتيلي و انا كنت جيت جبتك و بالمره اسلم علي جدي

نرمين:ما قولتلك علشان اعملهالك مفاجئه

ادهم : و احلي مفاجئه في الدنيا ربنا يخليكي ليا يارب

نرمين :و يخليك ليا يارب

و بعد مده في الحديث معا ذهب كلا منهم الي غرفته الخاصه

و في الصباح اثناء تناول الفطار

نرمين :انا هتغدا برا انهارده مع صاحبتي

ادهم :بقه كدا يا نونا و انا اللي خدت اجازه من الشغل انهارده علشان اقعد معاكي

نرمين:بس انا اتفقت معها و معرفش انك هتقعد معايا انهارده

ادهم :اعتذ……….

و قبل ان يكمل حديثه تصاعد رنين فون نرمين

نرمين:يا صباح الفل و الياسمين عليكي ياقمر

هدي :يا بكاشه…… صباحك عسل

نرمين:ابدا و الله مش بكش

هدي :ما علينا قوليلي هنتقابل فين و امتي

نرمين:اصل….. هو….. يعني…… بس

هدي :هو ايه اصله دا في ايه مالك عماله تقطعي كدا ليه زي العربيه الخربانه

نرمين:انا زى العربيه الخربانه

ضحك ادهم بشده عليها و اكمل تناول الفطار

هدي :هو انتي مش شايفه نفسك و انتي بتقطي في الكلام

نرمين:اصل يعني

هدي :هنرجع تاني اصل و فصل يا الله عليكي يا نيرو ما تقولي يا بنتي في ايه

نرمين :اصل يعني….. احم مش هينفع نتقابل انهارده

هدي :يااااااااه كل دا علشان تقولي مش هينفع نتقابل انهارده….. ليه بقه ياستي

نرمين :علشان ادهم هيقعد معايا انهارده و

هدي :اهااااااا قولي كدا بقه من لقي احبابه نسي اصحابه ماشي يا ستي

نرمين :اوعي تزعلي يا دودو

هدي :ازعل ايه يابت انتي هبله ما طبيعي جدا ان يكون اخوكي وحشك و انتي و. حشاه و تقعدي معاه مفيهاش حاجه يعني ما كنتي تقولي من الاول بدل الدش دا كله

يلا روحي شوفي اخوكي و نتفق علي ميعاد تاني

نرمين :ربنا يخليكي ليا يا احسن دودو في الدنيا

هدى :و يخليكي ليا يا رب يلا سلام

نرمين :سلام يا حبي

نظرت الي ادهم

نرمين :خلاص يا باشا انا قاعده ليك ياسيدي اهو

ادهم :كل دا علشان تقولي ليها انك هتقعدي معايا

نرمين :اصل كنت مكسوفه منها جدا لان انا اللي اصريت امبارح اننا نتغدا مع بعض و هي كانت رافضه و بتقولي علشان اخوكي

و انا ما كنتش اعرف انك هتقعد معايا و متروحش الشغل

ادهم :طب و الله بتفهم عنك صاحبتك دي

نرمين :بقه كدا انا زعلانه منك

ادهم :لا يا ستي متزعليش خلاص حقك عليا

نرمين :خلاص يا سيدي مش زعلانه……. قولي بقه هنعمل ايه انهارده

ادهم :هنعمل حفله شوي انا و انتي و هنكلم كريم يجي بس مش هقوله انك هنا هعملهاله مفاجئه

نرمين :قشطه….. تصدق الواد كريم دا وحشني جدا

ادهم :واد بقه الدكتور كريم واد….. دا لو سمعك هينفخك

نرمين : و لا يقدر يعمل حاجه

و ظل يتحدثو كثيرا الي و قام ادهم بمحادثه كريم عبر الهاتف و لم يخبره بوجود نرمين و قام باعداد اللازم لحفله الشواء

………………………..

قام كريم بانهاء عمله وطرق المستشفي و ذهب باتجاه منزل ادهم لتناول الغداء معه و لم يعلم بوجود نرمين معه

………………………….

اما عند هدي كانت تجلس مع والدها و اخيها يتحدث معا بخصوص المزرعه الخاصه بهدي

الاب :لسه بردو ملقتوش مكان ينفع للمزرعه

محمد :لا لسه شوفنا كذا حاجه بس مش مناسبين

هدي :يا المكان صغير يا المبلغ المطلوب كبير قوي

الاب :الفلوس امرها سهل يا بنتي

المهم يكون المكان حلو وقريب

هدي :حضرتك عارف رائ يا بابا في موضوع الفلوس دا

الاب :اعتربيهم سلف يا هدي و ابقي سديهم براحتك

محمد:انا راي من راي بابا يا هدي

هدي :ربنا يسهل في كام مكان هشوفهم الاول و بعدين اقرر

الاب :اللي يريحك يا هدي…… يلا انا هقوم اريح شويه

محمد :اتفضل يا بابا و انا كمان هنزل الصيدليه

هدي :و انا هنزل اتفرج علي التلفزيون شويه علي ما ماما ترجع هي و نورا

محمد :هما فين

هدي :راحو يشترو لبس لنورا علشان الشغل

محمد:هي رايحه تشتغل و لا رايحه تلبس

هدي :المظهر بردو مطلوب يا محمد

محمد:يلا ربنا يوفقها

هدي :يارب

و اتجه كل منهم الي وجهته

……………………………

ذهب كريم الي ادهم و تفاجئه بوجود نرمين هناك و فرح بشده و لم يتملك نفسه من السعاده كانت علي وجهه و جلس يتحدث ثلاثتهم معا

كريم :بس انتي ايه اللي قعدك المده دي كلها هناك

نرمين :مكنتش حابه ارجع هنا

كريم :طب و ايه اللي رجعك

نرمين :ايه هو انت مكنتش عايزني ارجع

كريم :انا…… و الله ابدا

ادهم :هي رجعت علشان صاحبتها جت معاها هنا

كريم :قول بقه كدا

نرمين:انت هتمسكها ليا و لا ايه يا ادهم

ادهم: خلاص يا ستي……… بقولكم ايه قومو شغلو الشوايه علي ما اجيب الحاجات من جوه

كريم :انت جايبني تاكلني و لا تشغلني

ادهم :جايبك اشغلك

كريم :نعم

ادهم :ذي ما سمعت

نرمين :يلا و انا هساعدك يا كيمو

دق قلب كريم بشده عندما استمع الي اسم الدلع الخاص به من بين شفتاها

وذهب لتجهيز الازم للشواء وتحدث سويا اثناء العمل

كريم :و انتي علي كدا مش هتسفري تاني

نرمين :مش عارفه بس الاكيد في الوقت الحالي انا هفضل معاكم

كريم :انا مبسوط جدا بوجودك معانا

نرمين :و انا كمان………. الا قولي يا كريم انت مش ناوي تتجوز

كريم :اتجوز

نرمين :ايوة وفيها ايه……. انا عندي عروسه حلوة جدا ليك

كريم :متجبيها لاخوكي

ادهم:هي ايه دي اللي تجبها ليا

كريم :عروسه

و قد تغير ملامح ادهم للنقيض من بعد الفرح الشديد الي الغضب و الحزن الشديد

و لاحظ كريم تغير ملامح صديقه لمعرفه السبب الحقيق و عدم رافضه للجواز مره اخر

حاول كريم تغيير الموضوع

كريم :امال فين السلطه هناكل من غير سلطه

ادهم :هدخل اجهزها جوه

و اختفي في داخل الفيلا

نرمين :ايه قولت ايه في العروسه و لا انت في حد في حياتك

قال كريم في نفسه (طب و الله فرصه اهيه علشان اعترفلها بحبي و ان محبتش في حياتي غيرها) كريم :انا فعلا في واحده في حياتي

نرمين :و مستني ايه

كريم :مستني اعترفلها بحبي

نرمين :هو انت لسه معترفتلهاش

كريم :لا لسه

نرمين :لسه ليه يا عم روح قولها خالينا نفرح بيك

كريم :تفتكري هي بتبادلني نفس الشعور

نرمين :لا معرفش روح قولها و اعرف رايه

كريم :خايف متقبلنيش

نرمين :ليه انت اي واحده تتمناك

كريم :يعني لو اتقدمت ليكي ممكن توفقي عليا

نرمين :انت عارف انا بحبك قد ايه

اهتز قلب كريم فرحا بحدثها

كريم :بجد بتحبيني

نرمين :طبعا بحبك و بحبك جدا كمان ذي ادهم بالظبط….. عارف لو مكنتش بعتبرك ذي اخويا كنت اتجوزتك علي طول

كسر قلب كريم بشده من بعد ما كان يرقص فرحا كان احد طعنه طعنه قويه في قلبه تحبه و لكن تحبه مثل اخيها و ما العمل انا لا افرض عليها حبي سادعي لها ان تتوفق في حياتها و يسعد قلبها

اما عن قلبه هو فيدعي الله كثيرا ان يطيب جرحه النازف هذا

نرمين :مالك يا كريم روحت فين

كريم :هاااا…. لا انا معاكي

نرمين :طب هتقولها امتي

كريم :قريب ان شاء الله

و اكملو اليوم معا و بعد تناول الغداء ذهب كل فرد منهم الي عزلته و ظل وحيدا بها الي ان حل الصباح

……………………………

في الصباح هاتفت هدي صديقاتها بعد تناول الافطار مع ابنائها

هدي :صباحك فل يا نيرو

نرمين :صباح الياسمين

هدي :عامله ايه انهارده

نرمين :تمام كان يوم جميل امبارح و كان ناقص وجودك معايا

هدي :ما انا بتصل علشان كدا هنتقابل فين انهارده

نرمين :شوفي المكان اللي انت عايزاه

هدي :بص يا ستي في حته ارض هروح اشوفها و بعد كدا نتقابل علي الساعه اربعه ونص في (……. )

نرمين :ماشي يا دودو

هدي :طب يلا هروح اجهز علشان اروح اشوف اللي ورايا قبل ما نتقابل بس اوعي تتاخري عليا

نرمين :حاضر مش هتاخر سلام

………………………….

ذهبت نورا الي المستشفي اول يوم لها في العمل و ذهبت الي مكتب كريم لتعلم منه من اين تبدا

العمل

في ذلك الوقت لم يكن كريم في حاله مزاجيه جيده بل في حاله سيئه جدا

طرقت نورا علي باب المكتب و انتظرت حتي اذن لها بالدخول

فتحت الباب و دخلت بهدوء الي مكتبه

نرمين :صباح الخير

كريم بوجه غاضب ويرد غصب عنه

كريم :صباح النور

استغربت نورا طريقته و لم يكن بهذا الحال في اول مره تراه

نورا :احم احم كنت عايزه اعرف انا هبتدي شغل من فين

قام كريم من مكتبه بدون حديث

كريم :تعالي ورايا

اتجهت نورا معه الي الخارج

اتجه كريم الي غرفه صغيره نوعا ما و هي مكتب صغير لها و اعلمها بما تقوم به من عمل وطرقها وخرج دون اضافه كلمه اخري

نورا :هو ماله دا….. انا مالي احسن حاجه اشوف شغلي

و بدات بالعمل بكل همه و نشاط

…………………………

بعد انتهاء هدي من معاينه تلك الاماكن و لم تجد ما يلح لها ذهب في المعاد المحدد الي صديقاتها و بالفعل وجدتها في انتظارها

هدي :اتاخرت عليكي

نرمين :لا ابدا انا لسه واصله

هدي :طب كويس

نرمين :ايه مالك في ايه

هدي :مفيش تعبت بس من اللف

نرمين :و مفيش حاجه عجباكي

هدي :المشكله مش انهم مش عاجبني….. المشكله انهم غاليين قوي و انتي عارف ان كانت مساحه الزرعه هناك مش كبيره علشان ابعها واخد ماكنها هنا عايزه فوقها فوس دا غير التجهيزات

نرمين :يعني المشكله في الفلوس

هدي :مش قوي بابا عرض عليا الفلوس اللي محتجاها بس انتي عارفه انا مش عايزه اخد حاجه و مش عايزه يبقي عليا فلوس لحد

نرمين : و ايه يعني ماهو باباكي مش حد غريب. و لازم يساعدك

انا شيفاها عادي جدا

هدي :طب ما هو ساعدني فعلا في الزرعه اللي هناك و مخدش مني اي حاجه انا مش عايزه اتقل عليه اكتر من كد

نرمين :يا بنتي مفيهاش حاجه

هدي :لاء بردو….. ان شاء الله هلاقي مكان كويس و بسعر مناسب

نرمين :ربنا يوفقك يارب

هدي :يارب قو……….

تحدثت نرمين فاجئه بصوت عالي افزع هدي و قطعت حديثها

نرمين :انا جاتلي فكره

هدي :حرام عليكي يا نيرو خضتيني و الله

نرمين :سلامتك من الخضه يا قلبي

هدي :ايه هو الحل

نرمين :الحل يا ستي انك تشوفي حد يشاركك

هدي:…………….

نرمين :مالك سكتي ليه

هدي :بفكر في الحل دا

نرمين :و ايه رايك

هدي :مش بطال….. بس المشكله ان لو عرض الفكره علي بابا و محمد ان اي حد فيهم يشركني مش هيوفقو و ممكن ياخدوني علي اد عقلي علي ما اخد منهم الفوس واجهز المزرعه و بعد كدا يقولولي برحتك في الفلوس

نرمين :طب وايه يعني

هدي :تاني هنعيده تاني

نرمين :اسفه خلاص نسيت…… اممممممممممممم

هدي :هو ايه اللي امممممممممم

نرمين :شوفي شريك تاني غير اهلك

هدي :و انا هقعد ادور علي شريك انت هبله

نرمين :و مين قالك انك هتدوري

هدي :امال هعمل ايه يا فلحه

نرمين :متعمليش حاجه

هدي :امال هجيب الشريك دا ازاي

نرمين :الشريك موجود

هدي :ايه…… موجود ازاي و مين هو

نرمين :الشريك يبقي……..

قد يهمك أيضاً :-

  1. رواية ربما قدر الفصل الثالث 3 بقلم مريم وليد
  2. رواية ربما قدر الفصل الثانى 2 بقلم مريم وليد
  3. رواية ربما قدر الفصل الأول 1 بقلم مريم وليد
  4. رواية تصادم في الحب الفصل التاسع 9 بقلم آلاء محمد
  5. رواية عشقي الصغير الفصل الخامس 5 بقلم سلمى وليد
  6. رواية في عشق ليلي الفصل الثامن 8 بقلم فاطمة الزهراء
  7. رواية في عشق ليلي الفصل السابع 7 بقلم فاطمة الزهراء

التعليقات

اترك رد