التخطي إلى المحتوى

    رواية لصه سرقت لي قلبي الفصل الأول – بقلم بدور عاطف

الساعه الثانيه بعد منتصف الليل كان يتحرك ببطء حتي وصل الي تلك الغرفه ففتحها و توجه إلي ذالك الصندوق ففتحه و رأي ما بداخله و علم أنه المطلوب فأخذه و ذهب

مع شروق الشمس استيقظت من نومها علي تلك الأصوات المزعجه كالعاده

كريمه،، اااه ياني مش هنخلص من الدوشه دي يا كارما يا كارما

كارما،،انا اهه بقا بذمنتك يا كرمله اسم كارما دا ينفع مع حارة كاشوره ضيعتي هبتي وسط الناس يا كريمه

كريمه،،ههههه كل يوم علي كدا يا بت بطني بقا لا عيشه معدوله و لا اسم معدول

كارما،،اسمي مش لايق علي شخصيتي خالص

كريمه،، و هي دي شخصيه اصلا ما تتعملي شكل البنات يا بت

كارما،،وهو الي عايش في الحاره هنا يتعمل زي البنات بردوا وحدي الله يا ام كارما و يلا نفطر عشان تاخدي الدوا

كريمه،،مامنوش فايده يا بنتي عماله اخد في دواه و ما بخفش

كارما،،لا بقولك اي يا كرمله استهدي بالله كدا و خدي الدوا و بلاش كلامك دا و بعدين انا تعبانه و عاوزه انام يلا بقا

كريمه،، طيب هاتي

في اكبر منازل الحاره كان هناك مجموعه كبيره من الناس يترأسه ذالك الرجل الذي يجلس و الغضب علي وجهه مما يحدث

ات احدهم و قدم له صندوق فأمسكه و قال،،هو دا إيراد إمبارح

رجل،،ايو يا معلم

المعلم،، هه احنا هنسرق بعض و لا اي علمناهم الشحاته سبقونا علي البواب دا انا المعلك دومه يا شوية لمامه دا انا أسرق بلد بحالها

الرجل،،و الله يا معلم دا كل الي جمعناه امبارح

نظر له دومه و نظر للموجودين و قال،،ماشي كل واحد يروح يشوف شغله ، ثم اخد ينظر في الصندوق و يفرز المسروقات

دومه،،يا حمص انت يالاه

حمص،،اوامرك يا معلم

دومه،،الفيلا بتاعت الدكتور مين الي نط عليها

حمص، معرفش يا معلم

دومه،، دي مش اول فيلا يحصل فيها كدا و بعدين المنطقه منطقتنا و احنا مش بتوع ورق احنا بتوع فلوس و دهب و كل الي اتسرق شوية صيغه علي كام ألف تقب و تغطس و تعرفلي مين دا

حمص،، حاضر يا معلم ، ثم ذهب

دومه،،ام اشوف مين الي استجري و اتحداني

عند كارما قد انتهت من تناول الطعام و اتجهت الي الفراش و نامت و لكن قبل ان تغمض عينيها نظرت الي والدتها المتسطحه علي الفراش و قالت،، سامحيني يا اما بس غصب عني

في احدي الشركات كان يعقد اجتماع هام و كان الجميع يتشاورون ام هو فكالعاده يلتزم الصمت

خالد،، رايك يا يا باشا

أسر،، إظاهر ان الباشا مش عاجبه المشروع الي قدمناه

و من امتي شركتك بتقدم مشروع وحش بالعكس دا ممتاز جدا

اسر،،أفهم من كدا ان العقود ممكن نمضيها

خالد،،قولت اي يا باشا

وقف و قال،،الإجتماع اتلغي ثم نظر له و قال،،اتفضل معايا ع المكتب

أسر في نفسه،، و ماله بس الصبر حلو

دخلوا المكتب و جلسوا

اسر،،ها يا ياسين باشا قولت اي

ياسين،، بعد صمت طويل قال ،، انا موافق

اسر،،يا راجل مبروك عليك

ياسين،،مبروك علينا يا باشا

نظر خالد له بشك و لم يتحدث

اسر،،طب استاذن انا بقا و المحامي بره و هو هيشوف العقود

ياسين،،تمام

ذهب اسر ثم وقف خالد و قال،،انت اتجننت يا ياسين انت عارف الشرط الجزائي كام

ياسين،،عارف

خالد،،و لما انت عارف بتوافق لي انت نسيت دا مين دا اسر دويدار

ياسين،،و انا ياسين نجم الدين و بعدين انا عارف بعمل اي كويس اوي اهم حاجه تروح تشوف العقود دلوقت عشان نبدأ في المشروع

خالد بغيظ،، ماشي

ياسين في نفسه،، عمرك ما هتتعلم ابدا و مصر ع اللعب معايا و انا الي يلعب معايا بكون سابقه بخطوتين ههههه.

قد يهمك أيضاً :-

  1. رواية حياة الزين الفصل الرابع عشر 14 بقلم ضحى خالد
  2. رواية ربما قدر الفصل الثالث 3 بقلم مريم وليد
  3. رواية ربما قدر الفصل الثانى 2 بقلم مريم وليد
  4. رواية ربما قدر الفصل الأول 1 بقلم مريم وليد
  5. رواية تصادم في الحب الفصل التاسع 9 بقلم آلاء محمد
  6. رواية عشقي الصغير الفصل الخامس 5 بقلم سلمى وليد
  7. رواية في عشق ليلي الفصل الثامن 8 بقلم فاطمة الزهراء

التعليقات

اترك رد