التخطي إلى المحتوى

 رواية ملاك تحرق شيطان الفصل العاشر 10 بقلم بدورعاطف

هبط الطائره و نزلت ندي و اتجهت الي داخل المطار و في صاله الاستقبال وجدت أمير يقف ينتظرها فأشارت له 

أمير لمح تلك الاتيه بفستانها الابيض الرقيق و تشاور له فقال اوبااا اي ده اي الجمال دا كله 

اتت البه ندي و وقفت امامه و قالت أمير 

امير و هو ينظر لها دون وعي و يقول اي الجمال ده يخربيت كدا 

ندي و هي تنظر لأسفل و تزداد خجلا من كلامه شكرا 

حملها امير و دار بها ثم وضعها و طبع قبله علي رأسها و قال حمد الله ع السلامه يا ندوش 

ندي و هي في قمة خجلها الله يسلمك  احم مش هنمشي بقا 

أمير لا احنا ورانا طيارة تانيه 

ندي هنسافر فين 

أمير اليونان هنقضي شهر العسل هناك 

ندي اليونان بجد 

امير اه بس ربنا يصبرني بقا 

ندي علي اي 

أمير و هو يقترب منها عليكي يا ندوش هههه

ندي بس الناس حوالينا 

أمير طب يلا عشان كلها شويه و يعلنوا عن الرحله 

عند ملك كانت متسطحه علي الفراش و ها قد فاقت مرة اخري 

ملك و هي تنظر حولها وجدت زين يجلس بجوارها علي الكرسي 

ملك انت بتعمل اي هنا 

زين أنا اتصلوا عليا و بلغوني انك هنا 

ملك هم مين 

زين انا كنت طلبتك و مردتيش عشان ابلغك بحاجه بخصوص الشغل و بعدين لقيتك بترني الممرضه قالتلي انك اغمي عليكي بسبب والدك و قالت انهم مش عارفن حد من اهلك وبلغتني اني اجي استلم جثة والدك و اخدك انتي كمان 

ملك ببكاء بابا انا انا عاوزه اروح لبابا عاوز اشوفه 

زين حاضر كل الي انتي عاوزاه هعملهولك بس اهدي انا هروح اشوف الدكتور و اكلمه عشان نخلص الاجرأت و هخليكي تشوفيه ماشي 

ثم ذهب و توجه الي ذالك الواقف و قال شوف الدكتور  و بلغه انها هتشوف ابوها و خلص الاجرأت بسرعه عشان نمشي 

ثم اخذ هاتفه و اتصل بشخص ما و قال الو ها جاهزه تمام اول ما تيجي تنفذي علي طول و اياك يحصل حاجه كدا و لا كدا هيكون فيها موتك سلام 

دخل الي ملك و قال كل حاجه تمام و دلوقت تعالي عشان تشوفيه بس عاوزك تتماسك و تقبلي بقضاء ربنا 

اومأت له ملك و لم تتحدث فاخذها و توجه الي المشرحه و شاهدت والدها و ظلت متشبثه به و تبكي 

ملك بابا ليه ليه سبتني لواحدي ليه ماما سبتني زمان و انت سبتني دلوقتي ااااااه ااااااه يا بابا بابااااااا ظلت تصرخ و تنوح و تتمسك بيد والدها فاخذها زين و حاول فك يدها و حضنها و ظل يهدئها ثم اخذها و خرجوا و ظلت ملك بين احضانه و جلسوا 

فأشار له ذالك الشخص بان كل شئ تمام

فأومأ له زين ثم تحدث الي ملك و قال يلا عشان نمشي 

سارت معه ملك دون وعي فكانت في عالم اخر 

زين ملك احنا دلوقت هنخدوه علي المدافن الرجاله جهزوا كل حاجه 

لم تتحدث ملك و ظلت صامته 

و تمت مراسم الدفن ثم اخذها زين و توجه بها الي منزلها و قال اي حاجه تعوزيها انا موجود 

ملك و اخيرا تحدثت شكرا ليك يا فندم ثم نزلت من السيارة و صعدت الي المنزل 

فتحت ملك الباب و دخلت و لكنها استمعت الي صوت يأتي من غرفة والدها فاتجهت اليعا و فتحت الباب و كانت المفاجأه…..

ملاك تحرق شيطان

بقلمي بدور عاطف

دخلت ملك المنزل و سمعت صوت يأتي من غرفة والدها فاتجهت ناحية الغرفة و فتحتها و كانت المفاجأه حيث وجدت سميحه زوجت ابيها و معها رجل يمارسون الرزيله علي سرير والدها 

سميحه اي بتبصي علي ايه 

ملك اه يا زباله يا بنت ال….. يا واطيه و ديني ما هرحمك وقفت سميحه و حمو و اتجهت اليها سميحه و قالت ابوكي و مات فخدي بعضك يا حلوه و طرقينا و اطلعي بره بيتي 

ملك بيت مين يا بت ال….. 

سميحه تاني شتيمه بس انا عذراكي الصدمه شديده عليكي ثم خرجت و اخذت حقيبه و ألقتها لملك و قالت دول شوية الهلهيل بتوعك كنت مجهزهملك انا بردوا مايرضنيش تمشي من غير هدوم يا حببتي يلا بقي مع السلامه 

كادت ملك ان تتحدث و لكن قاطعها هذا الرجل قائلا ما تسبيها يا موحه دا حتي نص الليل قرب و حرام تمشي لوحدها كدا الصباح رباح و اهي تونسنا قال ذالك بطرقه مقززه 

سميحه انت بتقول اي يا حمو دي تمشي حالا يلا يا اوخي طريق اخضر 

ملك مش همشي من هنا و انتي الي تطلعي يا زباله انتي و الحيوان دا 

حمو طب ليه الغلط يا قطه دا انا حتي خايف عليكي قال ذالك و هو يقترب منها 

خافت ملك من منظره و اخذت تتراجع 

حمو دا انا هريحك ع الاخر و لا اقول عشان موحه ماتزعلش هبعت اجيب الواد شباره و هو هيظبطك اي رأيك 

خافت ملك من كلامه و كانت تتراجع حتي اصتدمت بباب الشقه ففتحته و خرجت مسرعه 

سميحه و هي تغلق الباب خلفها داهيه تاخدك شكل ما خدت ابوكي 

حمو اي يا موحه دمك اتعكر ليه تعالي اروقهولك يا روحي 

سميحه ههههههه يلا 

نزلت ملك مسرعه و لا تعلم اين تذهب ظلت تسير ف الشارع حتي حاصرها مجموعه شباب و حاولت الهرب منهم و لكنهم حاصروها و أخذوا يضايقونها بالكلام 

فقام احدهم بالتطاول عليها و حاول لمسها فقطع جزء من ملابسها فصرخت ملك و حاولت الهرب و فجأه جاء زين و ضرب هؤلاء الشباب و خلع جاكيته و البسه لها و اخذها و ركبوا السيارة 

زين انتي كويسه حصلك حاجه 

ملك لا بس انت جيت منين 

زين انا متحركتش اصلا وقفت شويا و جيت امشي لقتك نزله تنني وراكي اشوفك راحه فين الوقت دا و ف حالتك دي خفت لتعملي حاجه ف نفسك كنتي راحه فين 

ملك معرفش 

زين متعرفيش ازاي 

ملك مباقش ليا حد هو كان اماني و اهلي و بيتي مبقاش ليا حد قالت ذالك و اخذت تبكي 

زين طب اهدي انتي مالكيش قرايب اوديكي عندهم 

ملك لا 

زين طيب اهدي و بطلي عياط ثم تحرك بالسياره 

ملك انت رايح فين 

زين ماهو انا مش هسيبك ف الشارع هخدك البيت عندي 

ملك لا لا ماينفعش لو سمحت نزلني 

زين ماتقلقيش انا بنتي عايشه معايا و الخدم كمان يعني مش لواحدي ف البيت 

ملك بدموع انا مش عارفه اقولك اي الي عملته معايا دا جميل اشيله فوق راسي 

زين اي حد مكان كان هيعمل كدا 

وصلوا الي فيلا الانصاري و دخلوا البيت 

زين يا فريده 

فريده امرك زين بيه 

زين جهزي اوضه لملك و خديها عشان ترتاح 

صعدت ملك معها 

اما زين وقف و ابتسم و قال و اخيرا يا جميله نورتي بيتك

قد يهمك أيضاً :-

  1. رواية سكان العمارة الفصل الاول 1 - بقلم زهره عصام
  2. رواية حياة الزين الفصل الرابع عشر 14 بقلم ضحى خالد
  3. رواية ربما قدر الفصل الثالث 3 بقلم مريم وليد
  4. رواية ربما قدر الفصل الثانى 2 بقلم مريم وليد
  5. رواية ربما قدر الفصل الأول 1 بقلم مريم وليد
  6. رواية تصادم في الحب الفصل التاسع 9 بقلم آلاء محمد
  7. رواية عشقي الصغير الفصل الخامس 5 بقلم سلمى وليد

التعليقات

اترك رد